استطنبول القمة الاسلامية الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين رداً على القرار الامريكي .

موقع الهرم الاخباري

دعا قادة الدول الإسلامية في ختام قمتهم الطارئة في اسطنبول اليوم الأربعاء العالم إلى الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين رداً على القرار الأميركي باعتبار القدس عاصمة لإسرائيل.

وقال القادة في بيان نشر في ختام قمة منظمة التعاون الإسلامي في اسطنبول: “نعلن القدس الشرقية عاصمة لدولة فلسطين وندعو الدول إلى أن تعترف بدولة فلسطين وبالقدس الشرقية المحتلة عاصمة لها”، مؤكدين أن على واشنطن أن تنسحب من دورها في عملية السلام.

كما اعتبر قادة الدول الإسلامية قرار الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، “غير المسؤول” بشأن القدس أنه “باطل ولاغ”، لافتين إلى أنه يغذي “التطرف والإرهاب”.

وقال الرئيس الفلسطيني محمود عباس إن وعد ترمب لإسرائيل بشأن القدس هو بمثابة وعد بلفور ثان.

وأضاف، خلال افتتاح قمة منظمة التعاون الإسلامي في اسطنبول، إن اعتبار القدس عاصمة لإسرائيل يستوجب قرارات تحمي هوية المدينة، مضيفاً أن “العالم أجمع وقف معنا ضد قرار ترمب”.

وقال الرئيس الفلسطيني إن اعتبار القدس عاصمة لإسرائيل جريمة كبرى، مضيفاً:

قد يعجبك ايضا