قصف صاروخي يعتقد أنه إسرائيلي على مناطق قرب مطار دمشق الدولي ومحيطه،

 

أفاد ناشطون سوريون بأن الانفجارات التي هزت مساء أمس مناطق قرب مطار دمشق الدولي وفي محيطه، نجمت عن قصف صاروخي يعتقد أنه إسرائيلي، استهدف مستودعات وشحنة أسلحة وصلت إليها حديثا.

وأضاف الناشطون أن الهجوم تسبب بأضرار مادية جسيمة، فيما لم ترد معلومات عن الخسائر البشرية بعد.

وأكد ناشطون آخرون أن الصواريخ استهدفت طائرة إيرانية أوصلت إلى مطار دمشق شحنة أسلحة لوحدات الحرس الثوري المقاتلة في سوريا.

وكانت وكالة “سانا” السورية الرسمية قد أفادت أمس بسماع أصوات انفجارات في محيط مطار دمشق الدولي، تلاها تصريح عسكري يؤكد تصدي المضادات الجوية السورية لهجوم إسرائيلي، وإسقاط عدد من الصواريخ

ولم يصدر عن إسرائيل أي تعليق رسمي على الحادث حتى اللحظة.

 

قد يعجبك ايضا