طمرة ..أطفال مؤسسة الزهور التربوية يعبّرون عن نبذهم للعنف

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

موقع الهرم الإخباري

 

العنف هو ظاهرة بشرية مستفحلة في عصرنا هذا، نشهده في كل مكان؛ في الشارع، في البيت، في وسائل التواصل الاجتماعي، في المدرسة وحتى في ألعاب التسلية.
في الأسابيع الأخيرة شهد الوسط العربي الكثير من ظواهر العنف يوميا .
محاربة العنف تأتي عن طريق التوعية والتربية وبناء مجتمع متعلم ومثقف، لذلك بادرت مؤسسة الزهور التربوية لجيل الطفولة المبكرة ومربياتها واطفالها بالدعوة لوقفة احتجاجية ضد العنف على دوار ” الزيتونة ” في طمرة بحضور أهالي الأطفال وأطفال المؤسسة وبحضور كل من نائبي رئيس بلدية طمرة السيد عامر أبوالهيجاء ونضال عثمان، للتعبير عن نبذ ومحاربة العنف رفعت خلاله لافتات وشعارات لنبذ العنف.
وقد تم توزيع ملصقات للسيارات تعنى بنبذ العنف وتوزيع كتيب ” اهل السماح ملاح ”
هذا وقد مررت المؤسسة على مدار الأسابيع الأخيرة عدة فعاليات للأطفال لتذويت قيمة التسامح والتواصل الايجابي حيث شارك الأطفال بورشات عمل خلال الدوام، من خلالها عبر الأطفال عن مواقفهم ومشاعرهم اتجاه العنف، وقام الأطفال بابتكار لافتات وشعارات ورسومات عبرت بمحتواها عما يدور داخلهم من مشاعر رافضه للعنف.
بهذه المناسبة تتقدم مؤسسة الزهور التربوية لطاقم المربيات بجزيل الشكر والعرفان على المجهود الذي بذلوه من اجل إنجاح هذا اليوم.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

قد يعجبك ايضا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More